ساكنة

ساكنة "السيفة" بالرشيدية تعيش الرعب بسبب "أبي الوحوش"

24 يونيو 2016 - 12:19

محمد الساخي

تعيش ساكنة قصر السيفة بالرشيدية منذ شهور حالة من الرعب والهلع، نتيجة “إرهاب” أحد أبناء ساكنتها، والذي لا يتوانا في سرقة ماشيتهم ودجاجهم، وكل ما من شأنه أن يجلب عليه بعض الدراهم.

“أخرجني من بيتي بالقوة، وخرج عليا موس، والآن جالس ببيتي قلبي سيتوقف، لم أعد قادرة على الأكل والشرب بسبب هذا الوحش، سرق لي دجاجاتي التي أعيش ببيضاتها وشويهاتي (الماشية)، ليس لي رجال يدافعون عني”، تقول المرضي فاطمة، من ساكنة السيفة في اتصال بـ”العمق المغربي”.

فاطمة المرضي قالت لـ”للعمق المغربي”، إنها ذهبت إلى الدرك الملكي أكثر من مرة لكن لا أحد يجيب، “مشيت عندهم البارح فجوج ديال النهار والشمس والحرارة، لكن مجاوش، والآن أطلب كل من يستطيع حل مشكلتي ومشكل الساكنة مع هذا الوحش”

ناشط جمعوي بجمعية الكلاكلة بالمدينة (س..ك)، قال في تصريح لجريدة “العمق المغربي”، إن الشخص الملقب بـ”أبو الوحوش” يجعل قصر السيفة كلما خرج من السجن في حالة من الرعب والهلع، وعدم الطمأنينة على ممتلكاتهم، وللأسف الشيخ والمقدم، يخافون منه ولا يستطيعون فعل شيء تجاهه، حسب قوله.

أحد سكان القصر قال في اتصال مع لـ”العمق المغربي” أن “أبا الوحوش” تطاول وتمادى في عنجهيته، وكأن البلد ليس فيها قانون، وقد استطال به الأمر إلى أن يقول للدرك الملكي بعد إلقاء القبض عليه آخر مرة “عطيونا شي مؤبد ولا شي حاجة أكثر وأنتم كتعطيونا 3 أشهر” في تحد واستخفاف منه لشهور السجن التي يتلقاها.

يذكر أن الملقب بـ”أبي الوحوش” يتواجد حاليا ببيت المرأة “المرضي فاطمة” كما صرحت لـ”العمق المغربي” اليوم الجمعة، فيما هربت هي عند جيرانها، وفق تعبيرها.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

CHU Marrakech

حصري.. مستشفى مراكش يتجه لإضافة منصب للتغطية على فضيحة المباراة “الشكلية”

لفتيت: مجموعة من الاختصاصات الذاتية للجهات يتم العمل على إخراجها قبل متم 2020

“العدل والإحسان” ترفض الإساءة للرسول واستعمال المسلمين كورقة سياسية

تابعنا على