https://m.al3omk.com/435731.html

وكالة الطاقة الذرية تؤكد علمها بإعلان إيران تقليص التزاماتها بالاتفاق النووي

أكدت الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة، اليوم الأحد، أنها على علم بإعلان إيران تقليص التزاماتها بالاتفاق النووي لعام 2015، وأنها سترفع درجة تخصيب اليورانيوم عن المتفق عليه بنسبة تفوق 6ر3 في المائة.

وأضافت الوكالة، حسبما نقلت شبكة “إيه بى سى نيوز” الأمريكية، أن مفتشيها في إيران سيبعثون تقاريرهم إلى مقر المنظمة التابعة للأمم المتحدة في فيينا، بمجرد التحقق من التطور المعلن عنه؛ وذلك دون الإشارة إلى المزيد من التفاصيل.

وكان مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون السياسية، عباس عراقجي، أعلن، في وقت سابق، أن قرار بلاده ليس انتهاكا للاتفاق النووي، مؤكدا أن طهران أمهلت الاتحاد الأوروبي 60 يوما للوفاء بالتزاماته بشأن الاتفاق النووي.

وشدد الوزير الإيراني على أن بلاده ملتزمة بالاتفاق “لكن يجب أن يكون هناك في الجانب الأوروبي المقابل وفاء للعهود”، مشيرا إلى أن “باب الدبلوماسية ما يزال مفتوحا لإنقاذ الاتفاق النووي ولكن بمبادرات جديدة”.

وأكدت إيران، اليوم الأحد، أنها ستتخلى عن تعهد جديد قطعته حيال الأسرة الدولية، وستبدأ اليوم بتخصيب اليورانيوم بمستوى يحظره الاتفاق المبرم في 2015 حول برنامجها النووي.

وقال بهروز كمالوندي، المتحدث باسم الوكالة الإيرانية للطاقة الذرية، في تصريحات صحافية، “بأمر من الرئيس حسن روحاني، المرحلة الثانية من خطة خفض تعهدات ايران بدأت اليوم”.

وكانت إيران هددت، أيضا، بأن تستأنفن اعتبارا من اليوم الأحد، مشروعها الأصلي ببناء مفاعل نووي في أراك (وسط البلاد) الذي علق بموجب اتفاق فيينا.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك