https://m.al3omk.com/436938.html

دراسة: السراويل الضيقة تؤثر على الخصيتين وتهدد قدرة الرجل على الإنتصاب دكتور مصري دق ناقوس الخطر

يرتدي أغلب الرجال سراويل وملابس داخلية ضيقة، لأوقات تصل لساعات، دون التحرر منها إلا ليلا، وهو ماقد يسبب مشاكل صحية تؤثر أساسا على الجهاز التناسلي، حيث تتأثر الخصيتين أكثر من باقي أعضاء هذا الجهاز.

كشفت دراسة قام بها الدكتور المصري آدم محمود أخصائى أمراض الذكورة، ونشرها موقع اليوم السابع، أن “المشكلات الجلدية والجنسية التى تصيب الرجل، جراء ارتداء السروال الضيق على الدوام، تهدد مستقبل صحته الجنسية والإنجابية، فارتداء سروال ضيق، يؤثر تدريجيا، على قدرة العضو على الانتصاب الجيد، نتيجة الاعتياد على كمية دم قليلة تتدفق إليه، والضغط على الخصيتين ومنع تدفق الدماء بشكل طبيعى بداخلهما، إضافة إلى زيادة سخونة الأجواء حول الخصيتين، ما يرفع درجة حرارتهما، ويعطل عملهما فى إنتاج حيوان منوى سليم بمواصفات جيدة”.

وتابع ذات المتحدث، أن “كل ما يلامس الخصيتين والعضو الذكرى، يؤثر إما سلبا أو إيجابا على صحته الجنسية والإنجابية، فالملابس الداخلية والسراويل الفضفاضة، تضمن الحفاظ على درجة الحرارة الطبيعية للخصيتين، وبالتالى سلامة الحيوانات المنوية”.

الدراسات لم تقف عند الخصيتين، بحيث كشف الدكتور محمد يوسف أخصائى الأمراض الجلدية، حسب ذات المصدر، “أن السراويل خاصة من صنف الجينز، تصنع من خيوط ثقيلة، وقد يضاف إليها صبغات كيميائية خطيرة وغير صحية، وتختلف طريقة صناعتها وأنواعها من بلد لآخر، فهناك بلدان تستخدم مواد تصنيع وخيوط لينة وجيدة وتضمن التهوية للجلد، وأخرى نامية تنتج أنواع رديئة وتضيف إليها الصبغات الضارة التى تمنع التهوية وتسبب أضرار صحية كثيرة منها رفع درجة حرارة الجسم”.

الموقع العربي “الطبيب”، من جهته كشف عن معلومات مهمة في هذا الشأ، وكان رد مختص في الموقع، على سؤال في الموضوع، كالتالي:”للملابس الداخلية والخارجية الضيقة – مثل الجينز وما يشبهه – تأثيرٌ سلبيٌ على الجهاز التناسلي، من حيث زيادة الاحتقان والشعور بالألم”.

“كما أن ارتفاع درجة الحرارة في الصيف مع ضيق الملابس يُحدث تأثيراً سلبياً على وظيفة الخصية، حيث أنه من المعلوم أن الخصية تحتاج إلى درجات حرارةٍ منخفضة عن درجة حرارة الجسم، من أجل العمل بشكلٍ سليم و صحي، وهذه هي علة وجود الخصية في كيس الصفن خارج الجسم”.

 

 

 

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك