العثور على جثة طفل مقتول بعد اغتصابه بمكناس
https://m.al3omk.com/437198.html

العثور على جثة طفل مقتول بعد اغتصابه بمكناس وسط غضب السكان

عثر في الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس، على جثة طفل عمره 9 سنوات، بمقر الأكاديمية الجهوية للتعليم سابقا، قبالة منتزه صهريج الصواني وسط المدينة القديمة للعاصمة الإسماعيلية مكناس.

وبحسب مصادر “العمق”، فإن الهالك اختفى عن أنظار عائلته منذ العاشرة من صباح أمس الأربعاء، ما عجل بإبلاغ السلطات المختصة من طرف عائلته، قبل العثور عليه جثة هامدة وتظهر عليها آثار عنف واغتصاب وخدوش على مستوى العنق ترجح فرضية شنق الضحية قبل وفاته.

وهرعت السلطات المحلية والوقاية المدنية وعناصر من الشرطة العلمية والقضائية إلى مكان الحادث، وتم نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بمستشفى محمد الخامس بمكناس لأجل التشريح الطبي.

وأوقفت عناصر الشرطة بعد العناصر التي تربطها علاقة بمكان الجريمة ويشتبه تورطها في الحادث المؤلم لعرضها على البحث، وفق المصادر ذاتها.