بعد حملِه علم البوليساريو.. سوليكينغ يعود لمسقط رأسه ويثير جدلا واسعا
https://m.al3omk.com/446337.html

بعد حملِه علم البوليساريو.. سوليكينغ يعود لمسقط رأسه ويثير جدلا واسعا قسَّم الجزائريين

خلف إحياء المغني الجزائري “سولكينغ” لحفلة بعاصمة بلاده في 22 غشت الجاري جدلا واسعا، خاصة بعدما انقسم جزائريون لمسارع لاقتناء التذاكر ومؤيد للحفل ورافض له.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو لطوابير من الشباب في انتظار الحصول على تذاكر الحفل من أمام مقر ديوان حقوق المؤلف والحقوق المجاورة.

وتراوحت أسعار تذاكر الحفل بين 1500 دينار جزائري (125 درهم ) في شباك الديوان و5 آلاف دينار جزائري (نحو 420 درهم مغربي) في السوق السوداء بحسب تقارير إعلامية جزائرية.

وأيد جزائريون تنظيم الحفل في البلاد، خصوصا أن الفنان هو صاحب أغنية “الحرية” التي حققت نجاحاً واسعا وتغنّت بالحراك الجزائري.

في المقابل، انتقد معلقون عبر مواقع التواصل الاجتماعي تنظيم هذا الحفل في هذه الظروف التي تعرفها الجزائر، سواء على المستوى السياسي أو الاقتصادي.

ورد سولكينغ على الانتقادات في وقت سابق بالقول إنه حريص على تقاسم نجاحه مع أبناء بلده، وبأن سعر التذكرة لم يتجاوز 1500 دينار (125 درهم)، والذي رأى أنه في متناول الجمهور.

يشار إلى أن المغني المقيم بفرنسا كان قد اثار جدلا واسعا بعدما رفع “علم البوليساريو” في إحدى حفلاته بإسبانيا، إلا أنه اعتذر بعدها وقال إنه “كان يظنها علم فلسطين”.