https://m.al3omk.com/455453.html

توقيف مغربي في إسباينا سحب 5200 يورو ببطائق بنكية مقرصنة تم إخلاء سبيله

أوقفت الشرطة الإسبانية، شابا مغربيا (35 سنة)، بتهمة قرصنة القن السري لبطاقات بنكية، وسحب مبالغ مالية من حساب الزبناء، بلغت قميته 5200 يورو (مايناهز 55ألف درهم).

وقالت مصادر إعلامية إسبانية، إن الشاب المغربي، يقيم بمنطقة أراكون، تمكن من قرصنة الأرقام السرية، لأربع بطاقات بنكية لأشخاص عاديين، وبعد التحريات، استدعته الشرطة للتحقيق معه، بتهمة ارتكابه لجريمة الكترونية والقرصنة.

وأضافت ذات المصادر، أن الشاب المغربي، استعمل تقنية “الفيتشينغ”، للحصول على القن السري للبطاقات الأربع، عبر إرسال بريد إلكتروني لضحاياه، أوهمهم أنه إطار بنكي، وطلب منهم ملء استمارة إلكترونية تتضمن قنهم السري، عبر موقع الكتروني لبنك مزور.

وأضافت إحدى القنوات الإسبانية، في خبر لها في الموضوع، أن الشرطة أخلت سبيل المواطن المغربي، وغرمته مبلغ 4000 يورو، مع حجز سيارته، وفتحت الشرطة بالموازة مع ذلك تحقيقا في الموضوع.