أساتذة ضحايا تدريس اللغة العربية بالخارج ينتفضون ضد امزازي
https://m.al3omk.com/462981.html

أساتذة ضحايا تدريس اللغة العربية بالخارج ينتفضون ضد امزازي قرروا تنظيم وقفتين احتجاجيتين

انتفضت لجنة التنسيق الوطنية للأساتذة ضحايا تدريس اللغة العربية والثقافة المغربية ضد وزير التربية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي سعيد امزازي، مقررة تنظيم إضراب عن العمل يوم الاثنين 7 أكتوبر 2019 مصحوبا بوقفتين احتجاجيتين أمام وزارة التربية الوطنية وأمام مقر مديرية الموارد البشرية بالرباط.

وأوضح بلاغ للتنسيقية تتوفر جريدة “العمق” على نسخة منها، أن هذه الخطوات الاحتجاجية تأتي بعد سلسلة اللقاءات التواصلية والمحطات النضالية التي خاضتها لجنة التنسيق الوطنية للأساتذة ضحايا تدريس اللغة العربية والثقافة المغربية بالخارج طيلة السنة الماضية من أجل المطالبة بحقوقها المهضومة.

وطالب المصدر بالتعيين بالمديريات المطلوبة جبرا لضرر الحرمان من المشاركة في الحركة الانتقالية طيلة مدة الانتداب لمهمة تدريس أبناء الجالية، مع تصحيح الوضعية الإدارية للأساتذة والأستاذات بتمكينهم من نقط الأقدمية المقرصنة دون وجه حق، والتسوية الفورية لكل المتأخرات المالية العالقة في ذمة مؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج تجاه الأساتذة والأستاذات.

وأضاف المصدر ذاته أن التنسيقية قررت الاحتجاج في ظل مجابهة الوزارة للمطالب العادلة لأساتذة اللغة العربية والثقافة المغربية -سابقا- بسياسة صم الآذان والتعالي على روح القانون، وبسبب كون مسؤولي الوزارة مستمرون في تجاهل مطالبة النقابات الأكثر تمثيلية بحل هذا الملف العادل والمشروع، وكون وساطة مؤسسة وسيط المملكة لم تولَ أي اهتمام ولم يتم الاستجابة لتوصياتها.

وأكدت لجنة التنسيق الوطنية على عزمها المضي قدما في الدفاع عن حقوقها المهضومة ببرنامج نضالي تصعيدي، محملة المسؤولية كاملة فيما قد تؤول إليه الأمور لمسؤولي وزارة التربية الوطنية وكذا مسؤولي مؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج ومعهم بقية الشركاء في تدبير ملف تدريس أبناء الجالية بالخارج.

وحمل البلاغ توقيهات كل من النقابة الوطنية للتعليم CDT، والجامعة الحرة للتعليم UGTM، والنقابة الوطنية للتعليم FDT، والجامعة الوطنية للتعليم UMT، والجامعة الوطنية للتعليم FNE- التوجه الديمقراطي.

1

وفقكم الله في نضالكم ونحن معكم