مروان.. طفل توقف قلبه بعدما عجزت أسرته عن توفير 20 مليون لعلاجه

06 يناير 2020 - 15:30

خيم الحزن والأسى على ساكنة بلدة “ألنيف” بإقليم تنغير، بعد انتشار خبر وفاة الطفل “مروان بولنوار” ذو الثلاث سنوات، بعدما عجزت عائلته على جمع مبلغ 20 مليون سنتيم من أجل إجراء عملية مستعجلة له على القلب.

وانتشرت منذ مدة صور الطفل “مروان” مرفقة بنداء لعائلته تطالب فيه المحسنين بالتكفل بعلاج ابنها، بعدما عجزت عن جمع مبلغ 20 مليون سنتيم التي طلبها الأطباء لإجراء عملية جراحية له على مستوى القلب.

وقال مصدر مقرب من عائلته، لجريدة “العمق”، إن الطفل مروان كان يعاني منذ مدة من مشاكل على مستوى القلب، وتم عرضه على طبيب بألنيف، قبل أن تسوء حالته، ويتم نقله إلى المستشفى الجهوي بالرشيدية الذي حدد له موعدا في شهر أبريل القادم.

وأضاف المصدر ذاته، أن عائلته نشرت نداء على مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما قررت نقله إلى الرباط من أجل إجراء علمية جراحية مستعجلة له على مستوى القلب ستكلف 20 مليون سنتيم، مضيفا أن الطفل توفي في طريقه إلى العاصمة وبالضبط بمدينة الحاجب.

وعم التعبير عن مشاعر الحزن مواقع التواصل الاجتماعي، بعد إعلان وفاة الطفل “مروان”، أول أمس السبت، وكتب نشطاء: “توقف قلبه العليل، وارتاحت نفسه التي عذبت وتعذب وستعذب فقط لأنه ولد لأبوين من أسامر الحكرة، أسامر البطالة، أسامر الجفاف، أسامر الهجرة و الحريك، أسامر الفاقد لبنية إستشفائية تقي أطفالنا موت الفجأة”.


app

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

الانقطاع المتكرر لمياه الشرب يغضب سكان “مولاي بوعزة” بخنيفرة

النيران تلتهم أكبر واحة بإقليم تيزنيت .. والساكنة تطالب بمروحيات (صور)

“تيلكّيت” .. جسر خشبي صمد لعقود بقلعة امكونة ومبادرة شبابية تُعيد إصلاحه (صور)

درك زاكورة يعتقل ثمانينيا بعد صراع مع عون سلطة .. وهيئة حقوقية تدين

هيئات مدنية تطالب “البريد بنك” برفع عدد موظفيه بوكالة “تازارين”

تابعنا على