عمالة إقليم زاكورة تتجند للتصدي لفيروس “كورونا”
https://m.al3omk.com/510391.html

عمالة إقليم زاكورة تتجند للتصدي لفيروس “كورونا”

شيماء الحياني – صحافية متدربة

بدأت عمالة إقليم زاكورة بجميع مصالحها تنفيذ برنامج إقليمي يتضمن تدابير وقائية للتصدي لفيروس كورونا المستجد، وذلك في إطار اللجنة الإقليمية لليقظة المكونة من المصالح الخارجية والأمنية والقطاعات الحكومية والجماعات الترابية بالإقليم.

وقام عامل الإقليم فؤاد حجي بزيارة تفقدية لغرف العزل الصحي التي جهزتها مصالح وزارة الصحة بمستشفى “الدراق” وسط المدينة، للوقوف على مدى جاهزيتها لاستقبال أي حالة.

كما ترأس حجي عدة اجتماعات حضرتها المصالح الخارجية والأمنية للعمالة، وكذا رجال السلطة ورؤساء الجماعات الترابية للوقوف على التدابير المتخذة، لمحاصرة أي انتشار محتمل لهذا الفيروس.

هذا، واتخذت المصالح المعنية في عمالة الإقليم عدة إجراءات لتفعيل مذكرات ومراسلات المصالح المركزية بوزارة الداخلية منها، منع مختلف التجمعات والتظاهرات العمومية، وكذا التنسيق مع الأقاليم المجاورة لتتبع الحالة بها.

وبخصوص برنامج اللجنة الإقليمية لليقظة للتدخل الميداني، فقد وضعت اللجنة برنامجا يتضمن تحسيس مهنيي النقل (سيارات الأجرة والحافلات) بأهمية استعمال مواد النظافة والتطهير بالنسبة للسائقين والزبناء، ووضع هذه المواد على مستوى مختلف المحطات لتسهيل ولوج المرتفقين.

كما تقوم بتتبع جميع الحالات المرضية الواردة على مستوى جميع الوحدات الإستشفائية وكذا التي تكتفي بالاستشارات الهاتفية، وتتبع الزوار الأجانب ومعرفة كل ما يتعلق بتاريخ ولوجهم التراب الوطني و مختلف المحطات التي قاموا بزيارتها.

يشار إلى أن المصالح الإدارية بإقليم زاكورة سبق لها أن حصلت على تجربة ميدانية في التعامل مع الأمراض المنقولة، خاصة الليشمانيا والتي تم القضاء عليها نهائيا بفضل إستراتيجية إقليمية للتدخل وضعت لهذا الغرض.