"كورونا".. مهاجرون مغاربة يواجهون مصيرا مجهولا ببلجيكا

23 مارس 2020 - 04:40

لم يكن يعلم بدر الدين، وهو مهاجر مغربي ببلجيكا، أن تداعيات انتشار فيروس كورونا بالبلد الذي يقيم به، ستصل حد طرده من شقة سكنية كان يكتريها وبعض أصدقائه.

وكشف بدر الدين، الذي يعيش ببلجيكا منذ أكثر من 10 سنوات، لجريدة "العمق"، أنه تعرض للطرد هو وبعض أصدقائه من المهاجرين المغاربيين من طرف مالكي شقق كانو يكترونها، بسبب تزايد انتشار فيروس كورونا بالبلاد.

وقال بدر إن بروكسيل تعيش حاليا فوضى عارمة، بسبب الهلع والخوف الذي أصبح يسيطر على سكان المدينة، مشيرا إلى أنه يبيت حاليا في الشارع، وتم تسجيل غرامة مالية ضده بسبب مخالفته للإجراءات التي نصت عليها السلطات البلجيكية.

وكانت الحكومة البلجيكة قد أمرت بإغلاق المدارس والمقاهي والمطاعم وبعض المتاجر بسبب انتشار فيروس "كورونا" المستجد، وذلك بعد قرارات من فرنسا ودول أوروبية أخرى بتقييد جميع الأنشطة باستثناء الضروري منها.

وقالت رئيسة حكومة تصريف الأعمال صوفي ويلميس، إن الإجراءات تسري اعتبارا من منتصف ليل الجمعة 13 مارس وحتى الثالث من أبريل.

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

كورونا يصيب 128 جنديا إسرائيليا.. و3124 قيد الحجر الصحي

الصين تعلن حصيلة جديدة لكورونا.. وحالات “بلا أعراض” تثير القلق

إصابة أنثى نمر في حديقة حيوانات أمريكية بفيروس كورونا

تابعنا على