أطر بمستشفى أزيلال تحتج بسبب نقص وسائل مواجهة "كورونا"

04 أبريل 2020 - 19:30

نظم العاملون بالمستشفى الإقليمي بأزيلال، السبت، وقفة احتجاجية أمام المستشفى ذاته، للتنديد بما اعتبروه نقصا على مستوى وسائل العمل لتفادي انتشار فيروس “كورونا” في صفوفهم، خصوصا بعد تسجيل إصابة أحد زملائهم.

أحد المحتجين قال في تصريح لجريدة “العمق”، إن “رجال ونساء الصحة مستعدون لأداء الواجب الذي تفرضه الظرفية الراهنة، ومستعدون للتضحية بأرواحهم لمحاربة هذا الفيروس ومنع انتشاره وسط المواطنين، إلا أن السلطات المعنية لم تقابل هذه التضحيات بتوفير وسائل العمل”.

وأشار المتحدث في تصريحه إلى أن “أزيلال وخلافا لأغلب مدن المغرب، لم تعمل السلطات على توفير منازل أو فنادق لعزل الأطباء والممرضين والتقنيين وكافة الأطر التي تواجه هذا المرض عن عائلاتهم”.

يذكر أن أول حالة إصابة بكورونا سجلت بإقليم أزيلال تعود لطبيب يعمل في جراحة الأطفال بالمستشفى الإقليمي بأزيلال.

واليوم السبت، أعلن مدير مديرية الأوبئة بوزارة الصحة، محمد اليوبي، عن تسجيل 122 حالة إصابة جديدة بفيروس “كورونا” بالمغرب، ليرتفع إجمالي الحالات المؤكدة إلى 883، وذلك منذ الساعة السادسة من مساء أمس الجمعة إلى غاية الساعة السادسة من مساء اليوم.

وأوضح اليوبي في التصريح اليومي حول مستجدات فيروس “كورونا” بالمغرب، أنه تم تسجيل 11 وفيات جديدة خلال الـ24 ساعة الأخيرة، ما يرفع إجمالي الوفيات منذ بداية هذه الجائحة إلى 58، فيما تم تسجيل 9 حالات شفاء جديدة، ليرتفع إجمالي حالات التعافي إلى 65 حالة، مع استبعاد 3304 حالة بعد التحاليل المخبرية.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

الوكالة الوطنية لإنعاش الشغل

الـ ANAPEC تُنشئ وكالة جامعية بجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء

ارتفاع إصابات كورونا في صفوف الأطر الطبية والتمريضية بفاس إلى 123 حالة

أجيال إعلامية: سعيد زدوق .. أشهر المعلقين الرياضيين في تاريخ الإعلام المغربي

“كوكوط مات” .. آثار جائحة كورونا تصل إلى “الكوتشي” بالمدينة الحمراء (صور)

مسؤول لبناني: المستشفى الميداني المغربي من شأنه تعويض ما خسره القطاع الصحي ببلدنا

تابعنا على