من ألمانيا.. طبيبة مغربية: هكذا ظفرت برلين بالحرب ضد كورونا

18 أبريل 2020 - 17:30

أكدت جيهان السعيدي، وهي طبيبة مغربية مقيمة بالمستشفى الجامعي أولندوبرغ بألمانيا، أن “احترام الشعب الألماني للقواعد التي نصت عليها السلطات وتطبيقها بشكل سريع” كان عاملا أساسيا في نجاح البلاد في مواجهة كورونا مقارنة مع بلدان أخرى.

وقالت جيهان إن انخراط طلبة الطب وعدم تقيد الأطقم الطبية العاملة بعقود عمل وغيرها، جعلا من القطاع الصحي الألماني “قطاعا غير تقليدي”، الأمر الذي ساهم بشكل أساسي في قدرته على مواجهة كورونا.

واعتبرت المتحدثة ذاتها في تصريح لقناة “ميدي 1 تي في” أن قرار تخفيف قيود الحجر الصحي، كان “قرار مناسبا”، خاصة أن الشعب الألماني أثبت قدرته على “الوعي” بمخاطر كورونا وتقيده بالإجراءات التي أمرت بها السلطات.

وكان وزير الصحة الألماني، ينس شبان قد أعلن أمس الجمعة، أن وباء “كوفيد-19” في ألمانيا أصبح تحت السيطرة وأنه يمكن إدارته والتحكم به.

وقال وزير الصحة الألماني، ينس شبان في مؤتمر صحفي ببرليم “يمكننا الآن القول إن الأمر نجح.. نجحنا في الانتقال من زيادة حيوية إلى زيادة مستقرة، ومعدلات الإصابة انخفضت بشكل كبير”، وفقا لفرانس برس.

وأوضح الوزير الألماني أن بلاده أجرت فحوصا واختبارات تشخيصية تتعلق بـفيروس كورونا الجديد لحوالي 1.7 مليون شخص حتى الآن.

وكشف شبان أن بلاده ستنتج 50 مليون كمامة واقية أسبوعيا اعتبارا من أغسطس، بينها 10 ملايين كمامة من نوع “أف أف بي 2″، وهو النوع المزود بفلتر لتنقية الهواء.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

حقوقي يكشف “اختلالات” بمستشفى بني ملال

وزارة الداخلية

الداخلية: المسابح الفندقية مسموح بفتحها .. وغلق المطاعم ليلا إجراء لمنع تحولها لعلب ليلية (فيديو)

حرمان القيمين الدينيين من بطاقة راميد يصل إلى البرلمان

مسن يبلغ من العمر 102 سنة يهزم كورونا بأكادير

وزارة أمزازي: امتحانات “الباك” مرت في أجواء جيدة ونسبة الغش تراجعت بـ%30

تابعنا على