ذاكرة رياضية: الظلمي.. أول لاعب بالعالم يفوز بجائزة اليونسكو للعب النظيف

09 مايو 2020 - 20:00

ظل الظلمي لمدة تزيد عن العشرين عاما رمزا قويا لفريق الرجاء البيضاوي الذي التحق بشبانه سنة 1971، قبل أن يلعب أول مباراة له في القسم الوطني الأول رفقة كبار الفريق سنة 1972.

المباراة الأولى لعبد المجيد الظلمي كانت ضد فريق حسنية أكادير، حيث شغل مركز جناح أيمن، إلى جانب كل من المرحوم “بيتشو بنيني” و”حمان” وسعيد.

إلتحق الظلمي مبكرا المنتخب المغربي وذلك سنة 1971 في سن 18 ليساهم رفقة المنتخب المغربي لما يقارب العشرين سنة كانت أبرز محطاتها التتويج الوحيد بلقب كأس أمم إفريقيا سنة 1976 بإثيوبيا.

الظلمي الذي عايش طيلة مساره نجوما كبارا في عالم كرة القدم المغربية، كان شاهدا على إنجاز مونديال سنة 1986 بالمكسيك ومساهما في البصم على تجربة فريدة في مساره.

وقرر الظلمي سنة 1988 اعتزال اللعب دوليا لكنه واصل مسيرته مع فريق الرجاء البيضاوي حيث اِعتزل نهائياً سنة 1991، وبعد ذلك بسنة حصل على جائزة اللعب النظيف من طرف منظمة اليونسكو اعترافا بأخلاقه الرياضية العالية ليكون أول لاعب في العالم يحظى بهذا الشرف.

وأسلم الظلمي الروح لبارئها عن عمر ناهز الـ63 س،نة وذلك يوم الخميس 27 يوليوز 2017 إثر نوبة قلبية مفاجئة، ليرحل تاركا وراءه إرثا غنيا لكرة القدم المغربية والإفريقية.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

عصبة سوس ورجاء أكادير ونجاح سوس تحت مجهر تحاليل “كوفيد 19” (صور)

رئيسة شبيبة البام: نحرص على الحفاظ على مكتسب تمثيلية الشباب بالبرلمان ونسعى إلى تعزيزه

طبيب الكوكب المراكشي يكشف الحالة البدنية للاعبين وراضي يهرب من الأسئلة

هذه قائمة مشاريع الأفلام المستفيدة من تسبيقات على المداخيل برسم 2020

بعد تقييم البروتوكول الصحي .. جامعة الكرة تتخذ قرارها بشأن معسكر المحليين

تابعنا على