أمريكا على صفيح ساخن .. احتجاجات شعبية ومئات الاعتقالات

31 مايو 2020 - 13:40

لا تزال تداعيات مقتل المواطن الأمريكي جورج فلويد، تشعل لهيب الغضب الشعبي في الولايات المتحدة الأمريكية، إذ امتدت إلى العشرات من الولايات، رغم إعلان حالة الطوارئ في 25 مدينة، من قبيل سان فرانسيسكوو أتلانتا وشيكاغو وفيلاديليفيا وكولومبيا وناشفيل وسياتل، كما فُرض حظر تجوّل ليلي في ولاية كنتاكي، وإلقاء القبض على ما يقرب من 1400 شخص في 17 مدينة أمريكية.

وندد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، السبت، بأعمال الشغب التي شهدتها مينيابوليس ليل الجمعة، معتبرا أن ما شهدته هذه المدينة هو من صنع “لصوص وفوضويين”، وأن وفاة فلويد مأساة كبيرة أساء إليها المشاغبون واللصوص.

ورغم تهديدات الرئيس الأمريكي لاستخدام القوة العسكرية غير المحدودة ضد المتظاهرين، إلا أن مئات المواطنين الأمريكيين وغيرهم خرجوا للاحتجاج في كل من مينيابوليس ولوس أنجلوس ونيويورك وواشنطن وعدد من المدن الأخرى، مما أدى إلى تصعيد جديد مع عناصر قوات الأمن، حيث أمرت الشرطة المحتجين بالتراجع بدعوى أن هذه التجمعات غير قانونية.

ولفظ المواطن الأمريكي من أصول إفريقية، جورج فلويد، والبالغ من العمر 46 عاما، أنفاسه الأخيرة في ولاية مينيسوتا يوم الاثنين المنصرم، بعد أن وضع ضابط شرطة ركبته على عنقه لأكثر من ثماني دقائق، فيما كان الرجل يردد “لا أستطيع أن أتنفس، أرجوك لا تقتلني”، وتم تداول شريط فيديو يوثق للجريمة في مختلف مواقع التواصل الاجتماعي، وألقي القبض على الضابط ويواجه باتهام بجريمة قتل من الدرجة الثالثة.

بالصور..عودة الاحتجاجات إلى امريكا رغم تهديدات ترامب

بالصور..عودة الاحتجاجات إلى امريكا رغم تهديدات ترامب

بالصور..عودة الاحتجاجات إلى امريكا رغم تهديدات ترامب

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إعلامية بقناة الجزيرة

حملة تشهير واسعة ضد الإعلامية عويس.. والأخيرة ترد: لن تسكتوني

الأمم المتحدة تتوقع ارتفاعا في الحرارة حتى هذا الموعد

رئيس وزراء فرنسا الجديد يستبعد فرض حجر صحي جديد حفاظا على الاقتصاد

رسميا .. الولايات المتحدة الأمريكية تنسحب من منظمة الصحة العالمية

الرئيس البرازيلي “بولسونارو” يعلن إصابته بفيروس “كورونا”

تابعنا على