سيدي إفني تسجل أول حالة إصابة بكورونا .. والسلطات تتخذ إجراءات مشددة

01 يونيو 2020 - 20:15

استنفر خبر تسجيل أول حالة إصابة بداء “كوفيد 19″، صبيحة اليوم الاثنين، وتعود لبحار قادم من أكادير نحو ميناء سيدي إفني، كلا من السلطات الإقليمية، ولجن اليقظة الوبائية.

وفي هذا الإطار، ترأس عامل الإقليم، مساء اليوم الإثنين، اجتماعا عاجلا، بعد إكتشاف الحالة، وحضره مسؤولو القطاعات المعنية وممثل غرفة الصيد وممثلو النقابات والجمعيات المهنية.

وتم الإتفاق على مواصلة تشديد الإجراءات الإحترازية، ومراقبة مرتفقي الميناء بكل حزم، خاصة في هذه المرحلة الاسثنائية.

كما تقرر سحب اختصاص توقيع رخصة التنقل للبحارة من طرف أعوان السلطة المحلية، وإدخال البحار المصاب إلى قسم كوفيد 19 بالمستشفى الاقلبمي لإفني، وحوالي 15 بحار مخالطين له إلى الحجر الصحي.

وقررت اللحنة في إجتماعها، عدم السماح لأي مركب بالدخول للميناء، خارج الثمانية و عشرين مركبا ذات الترخيص الأصلي، مع تشديد إجراءات الفحص الطبي والمراقبة لهذه المراكب، وعدم السماح لأكثر من أربعة مراكب للرسو كل مرة في رصيف الميناء، والتحاق بحارين فقط كل مرة، حتى الإنتهاء من فحصهما، وبعدها يلتحق نفس العدد.

من جهتها، إلتزمت مندوبية وزارة الصحة بإجراء 200 تحليلة للبحارة والموظفين العاملين بالميناء ومخالطيهم، وتكليف مندوبية وزارة الصيد بسيدي إفني بمتابعة تنفيذ هذه القرارات، والتنسيق مع عامل الإقليم مباشرة في أي مستجد في هذا الموضوع.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

أزيد من 66 ألف مترشح يجتازون امتحان الباك بجهة الرباط اليوم الأول من المحطة الثانية

تنسيق نقابي ينتقد تعاطي وزارة أمزازي مع ملف التفتيش ويستنكر “التماطل”

بعد خلوه من كورونا لشهرين.. الفيروس يتسلل إلى إقليم خنيفرة من جديد

جمعية نسائية: الحجر الصحي عرى فوارق صارخة سببّت هشاشة مزدوجة للنساء

انتحار شاب رمى نفسه من الطابق الـ4 بمستشفى الحسن الثاني بفاس

تابعنا على