كورنيش سيدي بوزيد

"العشوائية" تفسد جمال سيدي بوزيد بآسفي.. مراحيض تعوض جمال المحيط

13 يوليو 2020 - 13:30

تفاجأ سكان مدينة آسفي وزوار منتجع سيدي بوزيد بالشروع في بناء مراحيض عمومية “عشوائية”، بشكل جعلها تحجب الرؤية عن زوار المنطقة للمناظر الخلابة التي يتميز بها المرتفع المطل على البحر.

وعبر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي عن أسفهم للطريقة التي شيدت بها المراحيض، والتي تجعلها على واجهة ما يراه الزوار بدل رؤية جمال المحيط الأطلسي من فوق المرتفع.

ويذكر أن منطقة سيدي بوزيد المحادية لمدينة آسفي، بالرغم من التهميش الذي يطالها، تعرف عددا مهما من الزوار والسياح، وتعد من المتنفسات القليلة التي تلجأ لها ساكنة “حاضرة المحيط”.

وتأتي هذه “الفضيحة” بعد أقل من سنة على “مهزلة” كورنيش آسفي، الذي أثار زوبعة بسبب كلفته المالية الكبيرة وعدم تطابق النتيجة النهائية للأشغال مع المخطط المعلن عنه قبل بدايتها.

وخلف الكورنيش الذي كلف ما يزيد عن مليارين ونصف المليار سنتيم، احتجاج عشرات المواطنين ومجموعة من الهيئات بعد افتتاحية، كما تم توجيه عدة أسئلة للحكومة بخصوصه من طرف نواب برلمانيين، فيما اختار تكتل حقوقي بالمدينة توجيه شكاية ضد المجلس الإقليمي واستمعت لهم الفرقة الوطنية للشرطة القضائية في بداية السنة الجارية.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

الوكالة الوطنية لإنعاش الشغل

الـ ANAPEC تُنشئ وكالة جامعية بجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء

ارتفاع إصابات كورونا في صفوف الأطر الطبية والتمريضية بفاس إلى 123 حالة

أجيال إعلامية: سعيد زدوق .. أشهر المعلقين الرياضيين في تاريخ الإعلام المغربي

“كوكوط مات” .. آثار جائحة كورونا تصل إلى “الكوتشي” بالمدينة الحمراء (صور)

مسؤول لبناني: المستشفى الميداني المغربي من شأنه تعويض ما خسره القطاع الصحي ببلدنا

تابعنا على