رفاق منيب يساندون معركة

رفاق منيب يساندون معركة "الماء" لساكنة حي ليراك بفاس

16 يوليو 2020 - 19:15

أعلن الحزب الاشتراكي الموحد بفاس تضامنه المطلق واللامشروط مع ساكنة حي “ليراك” التي خرجت للاحتجاج ضد تغيير لون وطعم الماء الشروب، داعيا السلطات المحلية والمنتخبة والمكتب الوطني الصالح للشرب إلى ضرورة التعاطي الإيجابي مع مطالبها وإعادة ربط شبكة مياه هذا الحي بالمورد الأصلي “حتى لا تتطور الأمور إلى ما هو أسوأ”.

ودعا رفاق منيب في بيان توصلت جريدة “العمق” بنسخة منه الوكالة المستقلة للماء والكهرباء لأخذ بعين الاعتبار أداء الشهرين السابقين بناء على تقدير الوكالة وضرورة تقسيم فاتورة الاستهلاك بالتفصيل على ثلاثة أشهر حتى لا ترتفع سومتها “لإبعاد المدينة وساكنتها عن كل توتر أو احتقان خاصة في ظل هاذه الظروف العصيبة”.

وفي سياق آخر، طالب الحزب لجنة اليقظة بالإقليم باتخاذ المزيد من الإجراءات الاحترازية والوقائية بالمؤسسات الإنتاجية لضمان سلامة العمال والعاملات وذلك بتوفير كل المستلزمات وفرض احترام التباعد الاجتماعي داخلها وداخل وسائل النقل الخاص بها حتى لا تتحول هذه المعامل إلى بؤر وبائية تهدد سلامة وصحة ساكنة فاس.

وفي موضوع المدارس التعليمية الخصوصية، دعا المصدر ذاته أرباب مؤسسات التعليم الخصوصي بالمدينة إلى فتح حوار جدي ومسؤول مع ممثلي آباء وأمهات التلاميذ للتوصل إلى اتفاق يرضي جميع الأطراف مع الأخذ بعين الاعتبار الظروف التي تمر بها مختلف الأسر في ظل هذه الجائحة وبما يخدم مصالح المتعلمين والمتعلمات مع ضمان وتسهيل حق هؤلاء في الالتحاق بالتعليم العمومي.

المصدر ذاته دعا الشركات المفوض لها تدبير الأمن بالمرافق العمومية خاصة المستشفيات بضرورة توعية مستخدميها بحدود اختصاصهم المتمثل في استقبال المرتفقين بلياقة وأدب وتجنب كل اصطدام بما يخدم مصلحة المرفق العام.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

العربية للطيران تطلق رحلة جوية جديدة تربط ما بين البيضاء ورين الفرنسية

حصيلة كورونا

إصابة 70 شخصا بكورونا بجهة فاس مكناس خلال 24 ساعة الماضية

تأسيس شبكة مغربية للمراكز البحثية والفكرية بمدينة أكادير

تابعنا على