منتدى يشجب حرمان ضحايا الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان من دعم كورونا

01 أغسطس 2020 - 09:00

انتقد المنتدى المغربي من أجل الحقيقة والإنصاف، ما أسماه “التعامي القصدي”، المرفوض وغير المبرر من خلال “حرمان ضحايا الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان الذين فقدوا مداخيلهم من حقهم في الاستفادة من الدعم الذي أقرته الحكومة في مواجهة جائحة كورونا”.

وسجل في بلاغ له، تتوفر “العمق” على نسخة منه، “الارتباك و الارتجالية” التي طبعت قرار الحكومة بإغلاق ثمانية مدن كبرى ورئيسية، وما نتج عنه من مآسي على طول الطرقات، ومن معاناة المواطنين الراغبين في في التنقل للاحتفال بعيد الأضحى رفقة عائلاتهم.

ومن جهة أخرى، دعا البلاغ نفسه، إلى الإسراع بحل الخلاف القائم بين الحكومة المغربية ومنظمة أمنيستي، بالاحتكام إلى آليات التحقيق الموضوعي والنزيه المسنود بالحجج والبراهين.

واستحضرالمنتدى ذاته، أدوار أمنييستي في مناهضة الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان زمن سنوات الرصاص ببلادنا ، وفي دعم ومرافقة المسار الحقوقي الوطني منذ انطلاق أشغال هيئة الإنصاف والمصالحة، مؤكدا “رفضه واستهجانه لحملة التشهير التي تعرض لها أعضاء فريق أمنبستي -فرع المغرب والتي طالت وطنيتهم وأعراضهم”.

وبخصوص تطورات متابعة الصحفي عمر الراضي، عبر المنتدى السالف الذكر، “عن قلقه بشأن احترام قرينة البراءة ومن مسؤولية للحكومة في حماية المعطيات الخاصة للأشخاص وحماية أمنهم الرقمي”.

وشدد البلاغ عينه، على مواصلة الإسهام في إصلاح البيت الداخلي للإتلاف المغربي لهيئات حقوق الإنسان وتصحيح مساره بما يضمن دمقرطة تسييره وإبراز واحترام مختلف الرؤى والمقاربات الحقوقية الفاعلة ويسهم في تقوية النسيج الحقوقي الوطني وتطوير أدائه.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

سلطات الحاجب تشن حملة واسعة للتقيد بالتدابير الوقائية من كورونا (فيديو)

بسبب مضاعفات فيروس كورونا.. طبيب يفارق الحياة بالدار البيضاء

قتلى وجرحى في حادث انقلاب حافلة بمنعرجات”طابوكا” ضواحي أكادير

فيروس “كورونا” يتسلل إلى أجساد 20 موظفا جماعيا بمدينة مراكش

مرحاض “معطوب” وروائح كريهة تفاقم معاناة مرضى “كورونا” بمستشفى ابن زهر بمراكش

تابعنا على