لهذه الأسباب نقلق المتربصين ببلادنا

لا تجعلوا الوباء يحاصرنا من جديد

هي معركتنا جميعا حتى يكتمل الانتصار

الرد الراقي على الفعل العفن

حالة الطوارئ الصحية.. وأفق تمديد لا مفر منه..

لن تحبطنا التفاهة وعبث الاستحمام في الشارع

الانتصار لا زال ممكنا وعلينا تحقيقه

ملاحظات أولية حول مسودة مشروع قانون 22.20

تابعنا على